القائمة الرئيسية

الصفحات

مطبخيكوا

مرض السكر و ادق التفاصيل عنه و كيفية محاربته بدون ادوية

مرض السكر و ادق التفاصيل عنه و كيفية محاربته بدون ادوية

مرض السكري 2021

أصبح مرض السكر من أكثر الأمراض شيوعاً بين الناس ذات الفئات العمرية المختلفة، و هناك الكثير منا لا يعرف ما هو مرض السكري و كيفية التعامل معه.

و معنا في هذا المقال سوف نُقدم لكم  كل التفاصيل الخاصة بمرض السكر و اعراض مرض السكر و اسباب مرض السكري بانواعه المختلفة بالإضافة إلي طرق علاجه و كيفية الوقاية منه.


مرض السكر

هو عبارة عن خلل كبير في عملية أيض الكربوهيدرات، و تدل كلمة مرض السكر أو مرض السكري عن ارتفاع نسبة سكر الجلوكوز في الدم عن المعدل الطبيعي، و عدم قدرة البنكرياس علي إنتاج هرمون الانسولين بكميات كافية للتعامل مع هذا الجلوكوز حتي يستطيع الدخول إلي خلايا الجسم لتستفيد منه و بالتالي يظل هذا السكر في الدم فترتفع نسبته عن المعدل الطبيعي.


و كان يعتقد الكثير من الناس قديماً أن هذا المرض يقتصر فقط علي الأغنياء؛ حيث الحياة المرفهة و الأكل الكثير و قلة الممارسات البدنية، و لكن هذه الصورة قد تغيرت تماماً حيث أن هذا المرض انتشر بشكل كبير بين الفقراء و ذلك بسبب الضغوطات المعيشية بالإضافة ايضاً إلي طبيعة الأكلات التي يتناولونها.


و قد أكدت الدراسات أن معدل أنتشار مرض السكر ارتفع بنسبة كبيرة في البلدان ذات الدخل المتوسط إلي المعتدل، و أن معدل إصابة الذكور بهذا المرض أعلي من الإناث حيث وصل معدل الإصابة في الذكور إلي 14.6 % أما في الإناث فقد وصل إلي 9.1 %.


و كان هذا المرض في بداية ظهوره و انتشاره يعتبر مرض مزمن يصعب علاجه و التعامل معه، و لكن الأن و مع التقدم الصيدلي و الطب البديل أصبح التعامل معه و السيطرة عليه أكثر سهولة من قبل.


اسباب مرض السكري

تعتبر اسباب مرض السكر في جوهرها مرتبطة بسلامة البنكرياس؛ حيث أن خلايا بيتا الموجودة في البنكرياس و المسئولة عن إنتاج هرمون الأنسولين الذي يتحكم في معدل السكر في الدم.


فعندما تصاب هذه الخلايا ( خلايا بيتا ) بأي ضرر فإن كمية هرمون الأنسولين المُفرزة في الجسم تقل لذلك تظل نسبة الجلوكوز في الدم عالية عن المعدل الطبيعي، أو قد تتسبب إصابة الخلايا بيتا بضرر إلي أن تكون كمية الأنسولين المُفرزة غير كافية أو قد لا يستجيب سكر الجلوكوز نفسه إلي هرمون الأنسولين الذي تفرزه خلايا بيتا وهذه الحالة تسمي ( مقاومة الأنسولين ).


انواع مرض السكر

هناك 3 أنواع مختلفة لهذا المرض، و يختلف نوع المرض بإختلاف نوع الخلل الذي يحدث في الجسم، و هذه الأنواع هي : ( مرض السكري النوع الأول، و مرض السكري النوع الثاني، و السكري الحملي ).


أولاً : مرض السكري النوع الأول

يسمي هذا النوع بالسكر المعتمد علي الأنسولين أو سكري الاطفال حيث أنه أكثر شيوعاً بين الأطفال، و لكنه ايضاً قد يصيب أي شخص في أي مرحلة عمرية، و إلي وقتنا هذا لا أحد يعرف ما هو السبب الدقيق و الأساسي للإصابة بهذا النوع من المرض السكري، و لكن معظم الحالات قد أثبتت أنه يحدث بسبب مهاجمة جهاز المناعة لخلايا البنكرياس السليمة و بالتالي لن تتمكن هذه الخلايا من إنتاج هرمون الأنسولين، و بعض الأشخاص الذين يصابون بهذا النوع في سنهم المتقدم يتم تشخيص حالتهم بأنها مرض السكر من النوع الثاني و هذا خطأ.


ثانياً : مرض السكري النوع الثاني

يسمي هذا النوع بسكر البالغين، و يظهر في أي مرحلة عمرية و لكنه ينتشر بين البالغين، و يسبق هذا النوع مرحلة تمهيدية تسمي  ( مرحلة ما قبل السكري ) و فيها يرتفع مستوي السكر في الدم بشكل متجاوز للمعدل الطبيعي، و لكن في هذه المرحلة يصعب جداً تشخيص هذا المرض.


و هذا النوع يعتبر خطير جداً حيث أنه يتسبب في تدمير خلايا بيتا في البنكرياس، و قال الأطباء بعد الدراسات والإحصائيات التي أُجريت علي الحالات المصابة بهذا النوع أن الأسباب الأساسية لهذا المرض تعود إلي عوامل وراثية بنسبة كبيرة بالإضافة إلي العوامل الخارجية.


ثالثاً : السكري الحملي

يعتبر هذا النوع خاص جداً حيث أنه يتم تشخيصه للمرة الأولي خلال فترة الحمل، و يؤثر هذا النوع في طريقة استخدام خلايا الجسم لسكر الجلوكوز، و يعتبر هذا النوع أخطر من الأنواع السابقة حيث أنه إذا لم يتم التعامل معه و السيطرة عليه يسبب ضرر لكل من الأم و الجنين.


و يتميز هذا النوع أن أعراضه تكون غير ملحوظة، و لكن الشائع منها هو العطش الشديد و كثرة التبول، و عندما قام الأطباء بالبحث عن سبب هذا النوع وجدوا أنه يصيب النساء الحوامل ذوات الوزن الزائد بنسبة أكبر لذلك يجب علي السيدات المقبلات علي الحمل بالتقليل من الوزن الزائد، و تناول الوجبات الصحية، و المحافظة علي ممارسة الرياضة و ذلك تحت إشراف و إرشادات الطبيب.


اعراض مرض السكر

تختلف الأعراض التي تظهر علي مريض السكر بإختلاف نوع المرض السكري المصاب به، و كذلك علي حسب طبيعة جسم المريض و تعامله مع المرض، و تعتبر اعراض مرض السكر من النوع الأول و الثاني متشابهة جداً، أما عن أعراض النوع الثالث ( السكري الحملي ) في الغالب لا يشعر بها المريض في البداية.


و لكن هناك أعراض شائعة جداً و ظهرت علي معظم المرضي المصابين بأي نوع من الأنواع السابقة، و من هذه الأعراض :

- الجوع الشديد و في أوقات متقاربة.

- الشعور بالإرهاق و التعب الدائم.

- بطء شديد في التئام الجروح و تعافيها.

- نقص وزن المصاب بدون أي مقدمات و بدون سبب.

- تشويش شديد في الرؤية.

- العطش الشديد.

- جفاف الحلق.

- زيادة عدد مرات التبول.


علاج مرض السكر

يسأل الكثير من مرضي السكر عن علاج نهائي لمرض السكري و لا يمكن لأي طبيب الإجابة عن هذا السؤال حيث أن هذا المرض لا يمكن الشفاء منه نهائياً حتي الأن، و لكن يُقصد بكلمة علاجه هو المحافظة علي نسبة سكر الجلوكوز ومعدله الطبيعي في الدم حتي لا تحدث أي مضاعفات أو تتواجد خطورة علي المريض، و يمكن ذلك من خلال اتباع خطة علاجية تحت استشارة و إشراف الطبيب، و إجراء المراقبة المستمرة و التحاليل لمستوي السكر في الدم سواء بشكل يومي أو أكثر من مرة في اليوم، و كذلك تقليل نسبة السكريات و النشويات في الطعام، و اتباع نمط حياتي صحي و سليم، و لا يجب أن نغفل عن قياس نسبة الكوليسترول و ضغط الدم لأن مرض السكر إذا تم إهماله سوف يدخل المريض في مرحلة مضاعفات مرض السكر و هذه المرحلة خطيرة جداً و تزيد خطورتها عن خطورة مرض السكر.


و هناك طريقة فعالة اخري يلجأ إليها الكثير في علاج مرض السكر و هي طريقة علاج السكر بالأعشاب حيث أنه يوجد كثير من أنواع الأعشاب الطبيعية التي أثبتت فاعليتها في علاج مرض السكر، و من هذه الأعشاب : ( الحلبة - الريحان - القرفة - الشمر - الثوم - الكمون - الزنجبيل - القرنفل - الكركم ) فهذه الأعشاب تلعب دوراً هاماً في التحكم في مستوي السكر في الدم، و جعله في معدله الطبيعي، و خاصةً مرض السكر من النوع الثاني.


الوقاية من مرض السكري

هناك بعض النصائح و الإرشادات الهامة التي تساعدنا علي الوقاية من الإصابة بمرض السكر و خاصةً النوع الثاني منه؛ حيث أن النوع الأول لا توجد طريقة فعالة إلي الأن للوقاية منه و ذلك لأن أسبابه ترجع معظمها إلي عوامل وراثية، و من أهم نصائح الوقاية :

- الإقلاع و الإمتناع عن التدخين.

- الإقلاع و الإمتناع عن الكحولات.

- الحصول علي وقت كافِ من النوم.

- محاولة عدم التعرض للضغط النفسي.

- اتباع نظام غذائي صحي و الحفاظ علي الوزن.

- الحرص علي ممارسة الرياضة.

- الإكثار من شرب الماء.

و هذه النصائح لا تساعد الأصحاء فقط للوقاية من الإصابة بمرض السكر بل تساعد مريض السكر ايضاً للحد من تطور هذا المرض أو حدوث أي مضاعفات خطيرة.


و هكذا قد تعرفنا علي تعريف مرض السكر و انواعه و أعراضه و كيفية التعامل معه بالطرق الطبيعية بدون أدوية و كذلك الوقاية منه، و نتمني أن ينال هذا المقال إعجابكم.

   

reaction:

تعليقات